23 May 2018

بسم الله الرحمن الرحيم

إخواني رجال المرور ...

أخواتي منتسبات  المرور ..

تحتفل مديرية المرور العامة بأسبوع المرور الرابع والأربعون والذي يصادف من 4ـ 10/5 من كل عام

وبهذه المناسبة نهنئ دولة رئيس الوزراء والسيد معالي وزير الداخلية ونبارك له هذه الرعاية الكريمة والاهتمام بجهاز المرور باعتباره من الأجهزة الخدمية المهمة ورفده بكافة المستلزمات لتطوير عمله

أن الهدف من هذا الأسبوع توعية إخواننا سواق المركبات في الإسهام والعمل الجاد والالتزام الطوعي بأنظمة وقوانين المرور .

أن الحد من حوادث المرور هو عمل تضامني بين الجهات المعنية ولا يقع على مسؤولية  مديرية المرور العامة  وحدها وإنما تشترك به مجموعة كبيرة جداً من الدوائر والمنظمات والمؤسسات لارتباطه بشبكة كبيرة من المتغيرات والعوامل المؤثرة في تلك الحوادث حيث بلغت نسبة الحوادث المرورية لعام 2017 ما يقارب ( 8824) في العراق والوفيات الناجمة عن تلك الحوادث ( 2621) والجرحى ( 9388) وتعتبر تلك الحوادث  مرضاً فتاكاً لما له من اثأر مفجعة على المجتمع ولا يمكن السيطرة على حوادث الطرق بشكل قطعي في كل إنحاء العالم كونها وباء عالمي كما وصفته منظمة الصحة العالمية لتداخل عوامل ومتغيرات كثيرة مؤثرة في معدلات وقوع حوادث المرور وان مديريتنا جاده في توعية إخواننا سواق المركبات بمخاطر تلك الحوادث وذلك من خلال التثقيف وترسيخ الوعي المروري لدى اكبر شريحة في المجتمع من خلال اختيار ضباط أكفاء لإلقاء محاضرات توعية مرورية بمخاطر الطريق والالتزام بإرشادات المرور وتطبيق نظام المرور للحد من تلك الحوادث وكذلك التوعية عليها من خلال برامجنا المرورية إضافة إلى طبع بوسترات وكراريس تحمل مواد وإرشادات مرورية .

وبهذه المناسبة لا يسعنا ألا أن نقدم أزكى وأطيب التبريكات إلى منتسبي مديرية المرور العامة وانتهز الفرصة وأدعو لترسيخ وتعميق ونشر الثقافة المرور لكافة مستخدمي الطريق للتقليل من الحوادث المرور والأضرار الناجمة عنها  .

وادعوا كافة أخواني رجال المرور لبذل المزيد من الجهود والتعاون مع المواطنين من اجل تحقيق السلامة المرورية وخلق نظام مروري منتظم ومتحضر ومتطور ونحن جادين لتحقيق هذه الرسالة الإنسانية .

ونناشد كافة أخواننا سواق المركبات للتعاون مع رجال المرور الذين يتحملون الظروف الجوية القاسية للحفاظ على ممتلكاتكم وخلق أنسابية مرورية عالية وادعوكم للالتزام بقواعد المرور والابتعاد قدر الإمكان عن المخالفات .

ومناشدة إلى كافة أخواننا الإعلاميين ووسائل الإعلام المساهمة الجادة والفاعلة مع مديريتنا لغرس الثقافة المرورية والالتزام الطوعي للمواطنين بأنظمة وقوانين المرور.

ومن الله التوفيق