18 November 2017

أكد خبراء نادي السيارات الألماني ADAC، ضرورة فحص الدبل (ممتص الصدمات) ضمن الفحوصات الروتينية، التي يتم إجراؤها على السيارة خلال فصل الربيع؛ نظرًا لأنه يعتبر واحدًا من أهم أجزاء أمان القيادة بالسيارة. وأوضح هايكو فولفارم، من نادي السيارات الألماني، أن تآكل الدبل(ممتص الصدمات) يحدث بشكل تدريجي، وبالتالي يصعب ملاحظته، ولكن يمكن الاستدلال على ذلك من خلال استمرار اهتزاز السيارة لفترة طويلة بعد المطبات. وأشارت الهيئة الألمانية لمراقبة الجودة (TÜV) إلى أن الطرق المبللة ، والتي يتم نثر أملاح إذابة الجليد عليها خلال شهور الشتاء، تعد من العوامل، التي تمثل إجهادًا إضافيًا على ممتص الصدمات. وأضاف أشميد ليزر، من الهيئة الألمانية لمراقبة الجودة، أن تعويم السيارة أو الانحراف الشديد في المنعطفات قد يدلان على تآكل ممتص الصدمات. وهنا يلزم على سائق السيارة استبدال ممتص الصدمات على الفور، وذلك لأسباب تتعلق بالسلامة؛ وأن السيارة قد تنحرف ويفقد السائق السيطرة عليها.